نقطة أساس – لقاء صحفي مع سوزان لينداور (الجزء الثاني)

نقطة أساس – لقاء صحفي مع سوزان لينداور (الجزء الثاني)

سوزان لينداور‏ (من مواليد 17 يوليو 1963) هي ضابطة اتصال لدى وكالة المخابرات الأمريكية سابقاً و صحفية و كاتبة وناشطة أميركية مناهضة ضد الحرب. اعتقلت في عام 2004 ووجهت إليها تهمة التجسس لصالح المخابرات العراقية والانخراط في معاملات مالية محظورة في الفترة التي سبقت غزو العراق عام 2003، أُودعت السجن عام 2005 وتم الإفراج عنها بعد أن قرر قاضٍ في جلستين منفصلتين بأنها (حسب الروايات الأمريكية) غير صالحة عقليا للمثول في محاكمة لتسقط الحكومة ملاحقتها في جميع التهم عام 2009. تعتبر سوزان لينداور المواطنة الأمريكية الثانية التي حوكمت بموجب قانون باتريوت آكت بالولايات المتحدة، إذ احتجزت بموجب هذا القانون مدة خمس سنوات دون توجيه أية تهمة لها أو محاكمة.في محور دفاعها إدعت سوزان لينداور أنها ضابطة إتصال لدى الإستخبارات الأمريكية سي أي إي كلفت بإجراء مفاوضات سلام في نيويورك مع ممثلي بعض الدول الإسلامية (بما في ذلك العراق، ليبيا، ماليزيا، واليمن).ووفقا لتقارير ونصوص قدمتها لينداور لصحيفة نيويورك تايمز عام 2004، شملت لقاءات مع ناشط السلام العراقي مثنى الحانوتي (أتهم في وقت لاحق هو الأخر بالتجسس)، تقول لينداور أن أجهزة الإستخبارات الأمريكية كانت على علم بهذه الاجتماعات التي كانت ترصدها وتمولها. متابعة شيقة

(44)

اشتراك
تنبيه عند
guest
0 تعليقات
تعليق مضمن
اظهار كافة التعليقات