لماذا تستعيد إفريقيا أموالها من فرنسا؟

لماذا تستعيد إفريقيا أموالها من فرنسا؟

بعد عقود من الإمبريالية وتداعياتها تحاول بعض الدول الافريقية التخلص من الاستعمار
ثماني دول من افريقيا الغربية تحاول الانسحاب بعملتها الاحتياطية
من بنك فرنسا المركزي
و تقديم عملة جديدة
للتحرك في استبدال العملة الفرنسية
التي صممت في عام 1945
خصيصا للمستعمرات الفرنسية في أفريقيا
بعملة جديدة تسمى ايكو
لماذا يريدوا ان يفعلوا ذلك
أولا نحتاج ان نفهم ما هو الفرنك الفرنسي في الواقع وكيف يعمل
انه عملة مستخدمة في 14 دولة
و ملرتبطة بالعملة الاساسية في فرنسا
ثم باليورو عندما تم استبداله عام 2002
هذا يعني ان معدل الصرف ببن اليورو والفرنك نفس الشيء
كانت العملة منقسمة بين نوعين
كانت تستخدم الفرنك الفرنسي في هذه الدول الثمانية
و في دول وسط افريقيا تستخدمه ستة دول
هذه الدول تستمر بدفع احتياطاتها من العملة الاجنبية الى البنك المركزي الفرنسي
كل سنة بعد اعلان الاستقلال من فرنسا
بالعودة تضمن تضمن امكانية تحويل العمبة بشكل غير محدود
لضمان استقرار التمويل
قابلة للتحويل يعني عملة معينة يمكن ان تصبح
سهلة الصرف بالنسبة للعملات الاخرى
و يمكن أن تصرفها في المحلات الرسمية
لكن ايضا معتمدة من الاقتصاد الفرنسي
كجزء من الاتفاقية المنجزة للفرنك الفرنسي

على الدول الافريقية ان تضع نصف احتياطها من العملة الاجنبية
انه شيء اطلقت عليه صحيفة وول ستريت الاستعمار النقدي
هذا يعني ان على الدول الافريقية ان تدفع لفرنسا
لتخزين اموالها
اذا يجب على كتلة الدول الغربية الافريقية ان تنفصل عن هذه العملة
و نقل هذه الاحتباطات الى العاصمة السنغالية
ماذا يسمى
البنك المركزي لدول افريقيا الغربية
المقصود بالبنك هو ادارة الاحتياطي
و تأسيس شركاء لهم حول العالم
لكن رئيس بنين باترك تولان اعلن عن التحرك باسم الكتلة
هذه ليست المرة الاولى التي تدفع بها الكتلة للتحرك
لكن المحاولات السابقة لم تتحقق
في هذا الوقت هذه الحركة تهدف ال نقلة نوعية
للانتقال الى ايكو 2020
وزير المالية الفرنسي قد قال ان فرنسا تقول نعم
للتغيير
اذا وافق الغلبية قي منطقة الفرنك على ذلك
هذه الحركة تعتمد على المستعمرات السابقة لاثبات نجاحهم

المصدر : https://www.youtube.com/watch?v=fDl6_uatABA

(97)

اشتراك
تنبيه عند
guest
0 تعليقات
تعليق مضمن
اظهار كافة التعليقات